6

ترميم مركز شرطة

2490

علاج حالة إنسانية

250

صيانة طرق

7410

دعم أسرة فقيرة

أخر الأخبار

بيانات

ملفات

من نحن

حين أطلقنا مؤسسة العدالة أولاً، كنا ننظر إلى العدالة كمفهوم حقوقي شامل، ينبغي ترسيخه بين أفراد المجتمع الليبي، فإذا كانت الغاية هي أن يشعر كل مواطن بالرضا والانصاف، وأن تسود المحبة والألفة بين أوساط المواطنين، علينا العمل في المستويين القانوني والخدمي معاً بذات الفاعلية، حتى نتفادى الكثير من المخاطر التي يمكن أن تؤدي إلى تفكك المجتمع، وانهياره أخلاقياً، فالدعوة إلى تجنب منطق التشفي أو الانتقام، يجب أن تقابلها دعوة مماثلة توصي بجبر الضرر، ورفع الظلم، ونشر قيم التسامح والعفو.. والعمل على جمع الأدّلة والحجج والبراهين التي تثبت المسؤولية الجنائية لمن أجرموا في حق ليبيا، يجب أن يوازيه عمل إنساني آخر، وهو أحياء روح التضامن الاجتماعي بين الليبيين، وتقوية كافة الوشائج التي تربط فيما بينهم.

المسؤلين